اخيراً كشف السر الغامض حول تل حفيظ المرعب بالعراق

 

احداث غريبة وروايات اغرب ومرعبة؟ ولكن لا ابحاث او دراسات كافية الى اليوم للبحث في حقيقة هذه العناوين وكشف حقيقة تل حفيظ المرعبة. ولنفهم ما القصة ونحل لغز تلك القضية التي لطالما حيرة حتي السكان انفسهم.

اخيراً كشف السر الغامض حول تل حفيظ المرعب بالعراق
ما قصة تل حفيظ

غموض تل حفيظ المرعب

التل هو عبارة عن تل مرتفع ارضي يقف منتصبا في اعماق اهوار بمحافظة ميسان العراقية. رغم فرادة تكوينه الجغرافي، إلى أن هذا التكوين ليس سبب شهرته التي تخطت حدود العراق.

بل ما يقال حول ظواهر غامضة تحدث فيه. وروايات اقرب ما تكون الى الخيال منتشرة بين سكان المنطقة، بل ربما في المجتمع العراقي ككل.

هذا التل ورغم ما هو معروف عنه ظهور اثار قديمة واحجار نفيسة تارة واختفاؤها تارة اخرى، الا انه والى يومنا هذا لم يكتشف سره.

والغريب في الامر انه لم يشهد عمليات تنقيب فعلية بطريقة او بأخرى لكسر حاجز الغموض الذي يلفه. روايات كثيرة تحوم حول هذا التل بدءا من سبب تسميته بحفيظ او حفيظ وصولا الى الاحداث الغريبة، التي يقال انها تحدث فيه.


سبب تسميته تل حفيظ

يجب ان ننوه انه لا رأي او بحث علمي يجزم سبب اطلاق اسم حفيظ على هذا التل، انما جل ما ورد الينا في كل النقاط هو نتاج ما تعاقب على تداوله اهل المنطقة الواقع فيها هذا التل الشهير.

روايتان مشهورتان حول اصل التسمية، وكلا الروايتين ترجعان اصل التسمية الى نفس الشخص او بالاصح "المخلوق".

  • الاولى تقول: ان هذا التل يعود الى زمن النبي سليمان عليه السلام. فكان هذا التل بمثابة خزنة كنوز اخفى فيها سليمان عليه السلام كنزا ثمينا. وكل كنز يجب ان يكون عليه حارس، لذلك وبحسب الرواية فان سليمان قام بتعيين حارس من الجن يدعى حفيظ لحماية الكنز. ربما هذه الرواية تفسر ما يتم تداوله حول ظهور قطع ومعادن ومجوهرات نفيسة وعودتها الى الاختفاء دون تمكن احد من المساس بها.

  • الرواية الثانية ايضا تتفق مع الرواية الاولى حول علاقة النبي سليمان بالموضوع. ولكن هذه المرة كانت التل الغامض بالعراق سجنا لمتمردي الجن والشياطين والسجان؟ نعم. كما خمنتم. حفيظ الذي اصبح في هذه الرواية من ملوك الجن.

التل سمي تل حفيظ تيمنا بالجن، وبالتالي فإن كل ما يحكى عنه يرتبط مباشرة بالجن. وما يحكى عن هذا التل كثير.

في الروايات المتعددة لا احد بمقدوره اخذ اي شيء من التل مهما صغر حجمه. وماذا اقصد بصغر الحجم؟ هناك رواية.


الشاب الذي سرق قطعة المجوهرات من تلحفيظ

ومن الروايات المتداولة حول هذا الموضوع بحسب اهل المنطقة. يحكى ان مجموعة من الشباب كانوا يتجولون على متن قارب صيد قاصدين استكشاف ما يقال حول هذا التل. لم يجد الشباب شيء ولم يتعرضوا للاذى بأي شكل من الأشكال.

ولكن عند مغادرتهم توقف القارب فجأة في مكانه. ورواية تقول نقلا عن اصحاب التجربة ان الوضع كان اشبه ما يكون بوجود قوى خفية ثبتت القارب في مكانه.

فمنعته من التحرك ومغادرة المكان وبحكم كون روايات تلحفيظ مشهورة في المجتمع العراقي. فطن ركاب القارب الى ان احدهم اخذ شيئا من التل.

وعلى ما يبدو الجن الحافظ للكنوز يريد استعادة ما سرق. تكمل الرواية قائلة: فتخبرنا انه تم التعرف الى الشخص الذي اخذ ما يخص التل. تفاوض باقي الركاب مع هذا الشاب الذي عاند في البداية لانهم تمكنوا في نهاية المطاف من اقناعه باعادة ما اخذه.

روبالفعل رمى الشاب قطعة المجوهرات التي كانت بحوزته، وما ان اختفت القطعة حتى تحرك القارب من تلقاء نفسه مبحراً بعيداً عن التل غريب حقا غريب؟.

 نذكر ان لا مصادر مكتوبة او موثقة ذكرت هذه الحادثة. بل هي من روايات اهل المنطقة. اذا الجبل محروس من الجن وروايات اخرى غير هذه الرواية تؤكد مزاعم اهل المنطقة.

اقراء ايضا: مدينة بغداد : معلومات عن عاصمة العراق قديما وحديثا

محتفلون اشباح وكتل سوداء تحمل مشاعل نيران

فبحسب اقوال اهل المنطقة وصيادي الاسماك الذين يكثرون في فصل الشتاء بل ويبيت بعضهم ليلته قرب التل، وبعض من افراد الجيش العراقي الذي كان يتخذ من تل حفيظ موقعا عسكريا ابان حروبه فإن التل معروف بحفلاته الليلية.

مترافقة مع اصوات قرع طبول وغناء مبهم بأصوات غير طبيعية ليظهر فوق التل كتلة سوداء اكبر من غيرها.

الحفلة تشتعل ليلا لتخمد نهارا فلا يبقى منها سوى الدخان المتصاعد دون نار (مرعب). هذا عدا عن الاخبار حول كتل تتحرك وتظهر فجأة وتختفي فجأة كما ظهرت مصحوبة بأصوات ايضا غريبة.

بالطبع لا يوجد اي توثيق لحفلة الجن ان امكن تسميتها، بعض الأراء المشككة بموضوع الجن وسكنه هذا التل ترى انه في حال صحت هذه النيران المشتعلة وقرع الطبول فقد يكون الامر له علاقة ربما بالمهربين الذين يتجولون بحرية في تلك المنطقة.

أما الكتل والاشباح المتحركة فقد تكون ببساطة للحيوانات البرية المعروف عنها انها تجوب بحرية في تلك المنطقة المعزولة بسبب صيتها المرعب على الاغلب.

ولكن ورغم كل هذه القصص المرعبة الا انه لم تسجل اي حالة تلبس او اعتداء من الجن علي من الزائرين للتل. وفي هذا الخصوص يرى سكان المنطقة ان جني الحفيظ مهمته فقط الحفاظ على ما اخفي في هذا التل الغامض. ولا يتعرض او يتعرضون للبشر بأي سوء، فالمنطقة معروف عنها انها تنعم بالامان والهدوء.

اقراء ايضا: اختفاء حدائق بابل المعلقة

ولكن اذا ما كنتم تعتقدون اصدقائي ان تل حفيظ هو المكان الوحيد بالعراق الذي يحمل ارثا اسطوريا مخيفا فانتم مخطئون. العراق يسخر بهكذا اماكن جميلة ومرعبة.

ولنا في العراق والوطن العربي قصص واحداث غريبة شكرا للقراءة.