أهم 4 عوامل تؤدي إلى إبطاء سرعة الإنترنت: تحسين سرعة Wi-Fi من خلال حلول فعالة

يعاني الكثير من الأشخاص من بطء الاتصال بالإنترنت أو الانقطاعات المتكررة دون أسباب وجيهة، لكننا نعلم أن هناك العديد من العوامل التي تساعد في قطع الاتصال بالإنترنت وحظر شبكات Wi-Fi، مما يؤثر على سرعة الإنترنت المعتادة، ويمكن أن تكون هذه الأسباب من مشكلة صغيرة أكبر من أن يلاحظها أحد في السابق، كان هذا يجعل أداء الإنترنت سيئًا للغاية وعديم الفائدة، مما أدى إلى تعطيل العديد من المهام اليومية التي كان يتعين على الأشخاص إكمالها دون تأخير في تاريخ معين.

أهم 4 عوامل تؤدي إلى إبطاء سرعة الإنترنت: تحسين سرعة Wi-Fi من خلال حلول فعالة

ما هي أهم العوامل التي تؤدي إلى إبطاء سرعة الإنترنت: تحسين سرعة Wi-Fi من خلال حلول فعالة

ولكن زائرنا الكريم ما كان علينا ان نخرجك من موضوعنا بدون ان نُرضيك لذلك نوصيك بقرأة الموضوع كامل متكامل لتحسين الانترنت؟

والخبر السار هو أن هناك العديد من الحلول للإنترنت البطيء والانقطاع الذي نواجهه، لذلك سنناقش ذلك اليوم حول كيفية زيادة سرعة شبكة Wi-Fi في منزلك بخطوات بسيطة،

سنناقش اليوم اربع مشاكل قد يواجهها المستخدمون عند الاتصال بالإنترنت والتي تؤدي إلى ضعف أو انقطاع الاتصالات، وكيفية التعامل معها ومع حلولها في بعض الخطوات البسيطة:


 أشياء تعمل على إبطاء سرعة الإنترنت لديك ما هي

تجدر الإشارة إلى أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تباطؤ سرعة الإنترنت وشبكة Wi-Fi، بما في ذلك مشاكل مثل أخطاء تثبيت جهاز التوجيه والوصول غير المناسب لإشارة Wi-Fi التي يسببها جهاز التوجيه.


المشكلة الأولي الاجهزة الأخري المتصلة بالشبكه

الأجهزة المنزلية سواء كانت أجهزة كمبيوتر أو أجهزة لوحية. لذلك هناك البعض من الأشياء التي يجب مراعاتها والاهتمام بها عند تثبيت شبكة Wi-Fi في منزلك لتلقي الإنترنت بسهولة أكبر من جهاز التوجيه الخاص بك إلى الأجهزة المتصلة به. يمكن أن تمنع العوازل أو العوائق هذه الإشارات من الوصول إلى الأجهزة المتصلة بجهاز التوجيه، لذلك سنتعرف اليوم على كل هذه المشكلات وحلولها في السطور التالية.

المشكلة الأولى: وجود الكثير من الأجهزة بالمنزل مما يعيق وصول إشارة الواي فاي؛ تقوم الأجهزة المنزلية بخلاف أجهزة الكمبيوتر والهواتف والأجهزة اللوحية بحظر إشارة Wi-Fi من جهاز التوجيه الخاص بك إلى الأجهزة المتصلة به، مثل الكاميرات والأضواء وأجهزة التحكم عن بُعد والمكانس الكهربائية والمقابس الذكية. اتصال واي فاي. أجهزة Wi-Fi، وبطء الإنترنت، وحتى الانقطاعات.

هذا لأن جميع هذه الأجهزة الذكية تعمل عند الاتصال بالإنترنت، مثل الأضواء الذكية، وعلى الرغم من أنها لا تستخدم الكثير من بيانات الاتصال، إلا أنها يمكن أن تكون أحد الأسباب التي تساعد في بطء سرعات الإنترنت وضعف شبكة Wi- Fi، بالإضافة إلى احتمال تعذر توزيع أجهزة التوجيه المتصلة بالإنترنت مع العديد من الأجهزة في نفس الوقت، مما يتسبب في فقد بعض الأجهزة للاتصال بالإنترنت.

حل المشكلة : يتم إصلاح هذا بشكل أفضل عن طريق الترقية إلى جهاز توجيه أحدث أو شراء جهاز توجيه جديد أكثر حداثة، حيث أن أجهزة التوجيه لها عمر افتراضي، لذلك بمرور الوقت لن تعتاد على المعدات الحديثة والمتقدمة التي تتصل بها بالإنترنت وسيكون لديك الكثير من أجهزة التوجيه المنزلية.

تتعامل اجهزة التوجيه الحديثة المختلفة في منزلك بكفاءة عالية ويرسل إشارات Wi-Fi إلى أي مكان في منزلك بأقصى سرعة. تشمل هذه المرافق الحديثة والمتقدمة ما يلي:

Ubiquiti UniFi، هو أحد أجهزة الراوتر الأكثر حداثة وتطورًا التي يمكنها التكيف مع الأجهزة الحديثة والذكية جدًا التي تعمل باستخدام اتصالات البيانات والإنترنت، ومناسبة للمنازل ذات المساحات الكبيرة والشركات الكبيرة.

إذا كنت تستخدم مستشعرات ذكية، فيمكنك شراء جهاز توجيه Z-Wave لأنه قادر على الإرسال على تردد مختلف عن تردد Wi-Fi، لذلك لن تواجهك أية مشكلات تتعلق بالترددات المتداخلة.

جهاز توجيه Ubiquiti AmpliFi مخصص للمنازل التي لها مساحة صغيرة إلى حد ما وبأسعار معقولة.


المشكلة الثانية: تركيب جهاز التوجيه في غير محله

من المشاكل الشائعة التي نواجهها حول الإنترنت أن أجهزة التوجيه والموجهات توضع في أماكن سيئة التهوية وغير مناسبة لأنه يمكن وضعها في أماكن مغلقة من جميع الاتجاهات ولا يدخل الهواء في العديد من الجدران أو العزل مما يجعل من الصعب الوصول يستخدم نطاق Wi-Fi للجهاز المتصل جهاز توجيه، مما يؤثر على بسرعات الإنترنت، نظرًا لأن جهاز التوجيه يرسل إشارات إلى أجهزة أخرى متصلة، فهناك شبكات متعددة داخل جهاز التوجيه تنقل الإشارات إلى الأجهزة المتصلة، وأفضلها 2.4 جيجا هرتز. لذلك، نظرًا لأهمية هذه الشبكة وقدرتها على اختراق العقبات التي تواجهها أجهزة التوجيه، فلا ينبغي قطعها.

حل المشكلة : كما ذكرنا أنه يجب تفعيل إشارة 2.4 جيجا هرتز المسماة n أو b أو g أو 5 جيجا هرتز، والتي تعتبر أسرع وأقوى إشارة Wi-Fi من حيث قدرتها على اختراق العوائق أو الجدران. والجدران في المنزل، من خلال وحتى من خلال الهياكل الصلبة، للابتعاد عن جهاز التوجيه. تجدر الإشارة هنا ضع جهاز التوجيه في مكان لا يوجد فيه أرضية أو جدار خرساني صلب وسميك لأنه سيعوق إشارة 2.4 جيجا هرتز.

يجب أيضًا وضع جهاز التوجيه في مكان ما بدون العديد من الجدران والعوائق، حيث يكون لها تأثير سيء للغاية على إشارة Wi-Fi ونطاقها. قم بتوجيه شبكة Wi-Fi الخاصة بك إلى مكان آخر.


المشكلة الثالثة: استخدام كبلات Ethernet قديمة نسبيًا

في بعض الحالات، يستخدم الأشخاص كبلات Ethernet القديمة لتوصيل جهاز التوجيه بأجهزة منزلية أخرى، مثل سطح المكتب أو الكمبيوتر المحمول المتصل مباشرة بالموجه. ستعمل الكابلات لسنوات دون مشكلة وهناك بعض الكابلات المتطورة والقوية التي يمكنها تحمل سنوات من الظروف المعيشية كثيرون ليس لديهم سرعة إنترنت.

حل المشكلة : أولاً، كما ذكرنا سابقًا، يجب فحص الكابلات بدقة والتحقق من عمرها من خلال الاطلاع على مواصفات رقم الكتالوج. إذا كان لديك رقم Cat-5، فإنه يعتبر قديمًا وأبطأ لأنه يحتوي على أداء محدود حيث يصل إلى حوالي 100 ميجابايت في الثانية، هنا يمكنك التغيير إلى كابل Cat-5e، والذي يعتبر أكثر فائدة في نطاق ترددي عريض بسرعات تصل إلى 1000 ميجابت في الثانية. يمكنك أيضًا استخدام كابل 6a أو كابل Cat-6، وهو أحد أسرع الكابلات، حيث يدعم سرعات تصل إلى 10000 ميجابت في الثانية.

إذا كنت لا ترغب في استبدال الكبل، يمكنك التحقق من الكبل للتأكد من توصيل جميع الأسلاك الثمانية به، وبعضها البعض، وداخل الكبل، حيث يمكن لأي عيوب فيها أن تبطئ السلك. يبطئ سرعة الإنترنت.

استبدل كابلات Cat-5 القديمة أو المهترئة بكابلات Cat-6 الأحدث، أو استبدل المكونات التالفة بـ Cat-5e. يمكنك أيضًا الترقية إلى كابلات Cat-7 أو Cat-8 الأحدث، لكنها تخدم نفس الغرض مثل الأنواع الأخرى من الكابلات التي ذكرناها أعلاه عندما يتعلق الأمر بسرعة الإنترنت والأداء.

المشكلة 4: هناك عدد كبير جدًا من مستخدمي الإنترنت في المنزل

عندما يستخدم عدد كبير من الأشخاص شبكة Wi-Fi، تكون سرعة الاتصال بطيئة، إلى جانب استخدام أجهزة مختلفة مثل أجهزة كمبيوتر سطح المكتب والأجهزة اللوحية والهواتف الذكية وأجهزة التلفزيون الذكية التي تعمل باستخدام بيانات اتصال الإنترنت وأجهزة PlayStation والألعاب و نظارات الواقع. الأجهزة الافتراضية والأجهزة المنزلية الأخرى التي تتطلب اتصالاً ثابتًا بالإنترنت، بينما لا تستهلك كميات كبيرة من بيانات الاتصال بالإنترنت، كل ذلك بالإضافة إلى التحديثات التي يوفرها نظام تشغيل أجهزة الكمبيوتر والأجهزة المستقلة الأخرى التي تستهلك بعض بيانات الاتصال بالإنترنت.

حل المشكلة : أولاً، يجب عليك التحقق من إعدادات جهاز التوجيه الخاص بك للتأكد من عدم وجود أجهزة مارقة أو أي مستخدمين آخرين يستخدمون شبكة Wi-Fi الخاصة بك. لذلك يمكنك تحديد عدد الأجهزة والأشخاص الذين يستخدمون شبكة Wi-Fi الخاصة بك، ومنع المتسللين والمتطفلين من استخدامها، ويمكنك أيضًا تحديد سرعة الإنترنت لديك بالنسبة لبعض أجهزة Wi-Fi في منزلك.

بالإضافة إلى ذلك، من خلال صفحة إعدادات جهاز التوجيه، يمكنك تحديد بعض التطبيقات والبرامج التي يمكن استخدامها لاستهلاك قدر معين من حركة مرور الإنترنت، أو تقييد بعض التطبيقات والبرامج التي نادرًا ما تستخدم الإنترنت للحصول عليها. أفضل عرض على الإطلاق.