أخر الاخبار

معلومات غريبة عن الفيل

 تعد الفيلة من أكبر الحيوانات البرية الموجودة على وجه الأرض. تتميز بالعديد من الصفات والخصائص التي تجعلها فريدة من نوعها. في هذا المقال، سنستعرض بعض الحقائق والمعلومات المثيرة حول الفيلة وسلوكياتها.

معلومات غريبة عن الفيل
حياة الفيلة في البرية

حجمه يساوي شاحنة: معلومات عن حجم الفيل

الفيل واحد من أكبر الحيوانات البرية في العالم، حيث يبلغ وزن الفيل البالغ نحو 3 أطنان، وطوله يصل إلى 4 أمتار. يتميز الفيل بأذنيه الكبيرتين وخرطومه الطويل والضخم الذي يميزه عن باقية الثديات، ويتمتع بحاسة شم قوية جداً.

تمتلك الفيلة ستة أضراس، حيث يستخدم الفيل البالغ من العمر 40 عامًا إلى 50 عامًا، أربعة أضراس للإمساك بالطعام، فيما يستخدم ضرسيه الأخريين كأدوات للدفاع عن النفس لكونهما بارزتين عن الفم.

شخصية رومانسية: حقائق مثيرة عن علاقات الفيلة

الفيلة تتميز بشخصية رومانسية، حيث تعيش في مجموعات اجتماعية تقودها أنثة هي أكبرهم عمرا وهي في اغلب الظن أم وجدةً للقطيع. تتمتع الفيلة بحساسية عالية جدًا، وتكون علاقاتها المتبادلة قوية جدًا.

تتمتع الأمهات الفيلة بعلاقات خاصة مع صغارها، حيث تحرص على حمايتهم ورعايتهم بكل حنان وحرص وعدوانية ضد أي حيوان مفترس أو عاشب علي حد سواء، كما تحرص الأمهات الفيلة على تعليم صغارها الأشياء اللازمة للنجاة في البرية.

ذاكرة الفيل: كيف تتذكر الفيلة أشياء لسنوات؟

يتمتع الفيل بذاكرة قوية جدًا، فهو يستطيع تذكر الأشخاص والأماكن والأشياء لسنوات طويلة. يستخدم الفيل الذاكرة للحفاظ على طريقة حياته وأنماط حركته في البرية، كما يستخدم الذاكرة لتذكر مواقع المياه والغذاء التي زارها سابقا ليزورها في موسم نموها.

ويعتقد العلماء بأن الفيل يستخدم ذاكرته القوية لتذكر المواقع التي تحتوي على مصادر الطعام والمياه خلال فصول الجفاف، حيث يسير لمسافات طويلة للعثور على هذه الموارد الحيوية.

كما يتذكر الفيل الأشخاص والحيوانات الأخرى في مجموعته الاجتماعية، ويستخدم هذه الذاكرة للتعرف على الأصدقاء والعائلة والأعداء والمنافسين. وباستخدام ذاكرته القوية، يمكن للفيل التأكد من عدم تكرار أخطاء الماضي والتعلم من تجاربه السابقة.

كيف يتعامل الفيل مع موتاه

يعتبر الفيل من الحيوانات الاجتماعية، ولديه روابط قوية مع أفراد قطيعه. عندما يموت فيل من القطيع، فإن الأفراد الأخرى غالبًا ما تظهر علامات حزن وتعاطف، حيث يصدرون أصواتاً هادئة ويقومون بلمس جسم الفيل الميت باستخدام أطراف خرطومهم.

كما أن الفيل يميل إلى البقاء بجوار جثة الفيل الميت لفترة من الوقت، وهذا قد يشير إلى أنه يشعر بالحزن والتعاطف مع فراق صديقه أو شخص قريب منه. ولكن بمرور الوقت، يتلاشى هذا الحزن ويعود الفيل إلى حياته الطبيعية في القطيع، ولكنه قد يظل يتجنب المنطقة التي كانت تقع فيها جثة الفيل الميت لبضعة أيام.

مطاردة المياه: هل يحب الفيل السباحة؟

تحب الفيلة الماء والسباحة، فهي تبحث عن المياه وتشرب نحو 50 جالونًا من الماء في اليوم الواحد. تستخدم الفيلة أيضًا المياه للتبريد والاستحمام في الأماكن التي يصعب الوصول إليها بالنسبة للحيوانات الأخرى.

وعلى الرغم من أن الفيل ليس بحيوان سباح، إلا أنه يستطيع السباحة بشكل جيد ويتدرب على ذلك في بعض الأحيان. وتعتبر مطاردة المياه فعالية شائعة بين الفيلة، حيث تجتمع المجموعات للبحث عن مصادر الماء وتتنافس للوصول لها.

ويمكن أن تقطع الفيلة مسافات طويلة مشيًا على الأرض للوصول إلى المياه، ولكنها قد تختصر هذه المسافات بالسباحة عبر الأنهار أو البحيرات التي تعبر طريقها، وهذا يوفر للفيلة الكثير من الوقت والجهد.

كيف يستخدم الفيل خرطومه الهائل؟

يتمتع الفيل بأنف ضخم وقوي يستخدمه للبحث عن الطعام والماء، كما يستخدمه في التواصل مع بقية القطيع، حيث يصدر صوتًا خاصًا يسمى بـ "الرنين" يمكن سماعه على بعد مسافات كبيرة. يستخدم الفيل أيضًا أنفه للشم والكشف عن المواد المختلفة في البرية.

ماذا يأكل الفيل في البرية؟

يتغذى الفيل على نباتات مختلفة، بما في ذلك الأوراق والفروع والفواكه والجذور والأعشاب. يمكن للفيل أن يستهلك نحو 300 رطلاً من الطعام في اليوم الواحد، وهذا يتطلب حركة طوال اليوم للبحث عن الطعام المناسب.

الإستحمام: كيف يقضي الفيل على الجراثيم؟

تعد الفيلة "أبطال العدوى"، فهي تحمل بكتيريا خطيرة في أنفها وفمها، ولكن لديها نظامًا مناعيًا قويًا يحميها من الإصابة بالعدوى. تستخدم الفيلة الطين والغبار لتقضي على الجراثيم والطفيليات التي تعيش على جلدها وهو ما يعد استحمام مريحا بالنسبة لها.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الفيلة تمتلك بشرة سميكة وخشنة تساعدها على تجديد خلايا الجلد بشكل دوري، وتعتبر هذا العملية أيضًا جزءًا من آلية الدفاع التي تمتلكها الفيلة ضد الجراثيم والأمراض.

وبصفة عامة، فإن الاستحمام يعتبر جزءًا مهمًا من روتين صحة الفيلة، حيث يساعد على تنظيف بشرتها وتجديد خلاياها، كما أنه يساعد في الحفاظ على نظافة فمها وأنفها وتقليل فرص الإصابة بالأمراض والعدوى.

كيف ينام الفيل

كيف ينام الفيل
طريقة نوم الفيلة

الفيل هو حيوان كبير الحجم، وهو ينام بشكل قائم على أرجله الأمامية، ويستند على الجدار أو شجرة، وذلك لأنه لا يستطيع الاستلقاء على الأرض بسبب حجمه الكبير.

تختلف عدد ساعات نوم الفيل من فصائل إلى أخرى، فعلى سبيل المثال، ينام الفيل الأفريقي لمدة تتراوح بين 3 الي 6 ساعات في الليل، بينما ينام الفيل الآسيوي لمدة تتراوح بين 4 و5 ساعات في الليل، ويقضي الفيل معظم الوقت الباقي في اليقظة للبحث عن الغذاء والشراب

يتكئ الفيل الأفريقي على جانبه عندما ينام، ويستخدم رأسه كوسادة لدعم جسده، بينما يتكئ الفيل الآسيوي على بطنه عندما ينام، ويستخدم أنفه لدعم رأسه. وعند الاستيقاظ، يبدأ الفيل بالحركة ببطء ويستخدم أذنيه الكبيرتين للكشف عن أي خطر قريب.

عجائب التكاثر لدي الفيلة

تتمتع الفيلة بعجائب التكاثر، حيث تتولد الإناث قادرات على الإنجاب لمدة تصل إلى 60 عامًا، ويتمتع الذكور بفترة طويلة من النضج الجنسي. تحرص الفيلة على الاهتمام بصغارها وتربيتهم بشكل جيد، وتعتبر الأمهات مسؤولة عن تعليم صغارها المهارات اللازمة للبقاء على قيد الحياة في البرية.

بهذا نكون قد استعرضنا بعض المعلومات والحقائق المثيرة حول الفيلة، فهي حيوانات فريدة من نوعها تتمتع بصفات وخصائص استثنائية تجعلها تستحق الإعجاب والاهتمام.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-