أخر الاخبار

هل تعلم ما الفرق بين البرق والرعد؟ اكتشف أسرار هذه الظاهرة الطبيعية

هل تعلم ما الفرق بين البرق والرعد؟ اكتشف أسرار هذه الظاهرة الطبيعية
هل تعلم ما الفرق بين البرق والرعد؟ اكتشف أسرار هذه الظاهرة الطبيعية

هل تبحث عن المزيد من المعلومات حول البرق والرعد؟ اكتشف في هذا المقال فروقاتهما، وما يحدث عندما تشهد الأجواء عواصف رعدية.

ما الفرق بين الرعد والبرق

يتساءل الكثير من الناس عن الفرق بين البرق والرعد، وما شكل كل منهما. بالنسبة للبرق هو ظاهرة بصرية، حيث يظهر على شكل وميض يحدث بين السحاب والأرض، بينما الرعد هو الصوت العالي الذي نسمعه بعد حدوث البرق، ولهذا السبب تمكن العلماء من تحديظ ان سرعة الضوء اسرع من الصوت من خلال الرعد والبرق.

يظهر بريق البرق لأول مرة ويختفي بسرعة، بينما يستمر صوت الرعد لفترة أطول. يحدث الرعد لأن البرق يسخن الهواء من حوله، وبسبب الضغط الشديد، يحدث انفجار يسمع بشكل عالي. باختصار، البرق هو الطاقة الكهربائية، والرعد هو الطاقة الصوتية التي تتبع البرق.

مفهوم البرق والرعد

ماذال العلماء يبحثون عن سبب هذه الظاهرة. فالبرق يحدث عندما تتراكم طاقة الكهرباء في السحب، وتتسبب في توليد حرارة عالية تسخن الهواء في المحيط. وتصدر الصواعق البرق عندما يتم تفريغ هذه الطاقة الكهربائية بين السحب أو بين السحابة والأرض.

يحدث الرعد بسبب انفجار الهواء داخل طريق البرق، مما يؤدي إلى إنتاج الضوضاء ويصدر صوتاً حاداً. يبدو هذا الصوت قوياً عندما يكون البرق قريباً، ولكنه يسمع بشكل أبعد من ذلك في أثناء العواصف.

التشكل والطبيعة الكهربائية للبرق والرعد

 تنشأ شرارة البرق بين غيمتين أو بين الغيمة والأرض، ويتميز بعدّة أشكال ظاهرية تبلغ حوالي 15 نوعًا. يمكن أن يحدث التفريغ الكهربائي أثناء البرق على شكل صاعقة يمكنها الانتقال بسرعات عالية وتسبب ارتفاع درجات الحرارة لتصل إلى الآلاف من الدرجات مما يؤدي إلى تكون صوت الرعد الهائل.

ويُعد الضربات المباشرة أقل شيوعًا من الطرق الأخرى، لكنها من المحتمل أن تكون الأكثر فتكًا.

عوامل تكوين البرق والرعد

تحدث ظواهر الرعد والبرق نتيجة لعدة عوامل في الجو، مثل الأمطار الغزيرة وتساقط الثلوج، بالإضافة إلى الرياح الشديدة. يتشكل البرق بشكل رئيسي خلال العواصف الرعدية، حيث ينتج صوت الرعد عن موجة الصدمة الناتجة عن زيادة الضغط المفاجئ للجزيئات الغازية.

تتحرك جزيئات الماء و بلورات الجليد داخل سحب العواصف الرعدية نحو الأعلى والأسفل، مما يؤدي إلى اصطدامهم مع بعضهم البعض ونتيجة ذلك يحدث البرق والرعد.

يشترط علميا وجود حقل كهربائي شديد الكثافة وانفصال الشحنات الكهربائية الموجبة والسالبة، لدعم عملية تفريغ الشحنات الكهربائية وتوليد البرق، وعندما يضرب البرق، يتم إطلاق طاقة عالية جدًا تنتقل إلى الهواء وتجعل الهواء ينتشر بسرعة ويصدر موجات صوتية.

مراحل تكوين وتفريغ البرق

يُعدّ البرق من الظواهر الجوية الرائعة التي يتمثل جماله في وميضه الذي يُلهب السماء، وتتألف عملية التفريغ الكلية على هيئة وميض من عدة مراحل. فالانهيار الأولي هو تصادم بين الإلكترونات المؤدية للشحنات الكهربائية، ومن ثم يحدث القائد المتدرج، وفي هذه المرحلة يتم تدفق الكهرباء من السحابة باتجاه الأرض.

يحدث تجمع الشحنات الكهربائية في الجو بشدة، قبل أن تنهي المرحلة الأخيرة وهي الضربات المرتدة. تتميز هذه العملية بأنها تحدث في السماء بسرعة تصل إلى 45 كيلومتر في الثانية، وترتفع درجات الحرارة بشكل كبيرّ، ويمتد السحاب الطبقي المصاحب للبرق عدة كيلومترات في الجو.

الأضرار الناجمة عن البرق

هل تعلم ما الفرق بين البرق والرعد؟ اكتشف أسرار هذه الظاهرة الطبيعية

تسببت الصواعق في الكثير من الأضرار الجسيمة على مر السنين، حيث تتسبب في حرائق المباني والغابات، وتتلف التجهيزات الكهربائية والإلكترونية. لذلك يجب على الناس اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية لتقليل المخاطر، مثل تركيب مانعات الصواعق في المباني، وتجنب الجلوس تحت المظلات وفي الأماكن المفتوحة خلال فترة الرعد والبرق.

بالإضافة إلى ذلك، يجب على الناس عدم الاقتراب من الأشجار والأعمدة الكهربائية خلال فترة الصواعق، وفصل الأجهزة الكهربائية عن مصدر التيار. على الرغم من أن الصواعق يمكن أن تسبب الأذى للإنسان والممتلكات، إلا أنها تلعب دورًا مهمًا في زيادة كمية الأوزون في الهواء وتنظيم المناخ العام.

لذا يجب علينا الحذر واتخاذ التدابير اللازمة للتقليل من المخاطر والأضرار الناجمة عن الصواعق.

تأثير الرعد على البيئة والزراعة

يؤثر الرعد بشكل كبير على البيئة والزراعة، إذ يتسبب بتدهور جودة التربة والنباتات، وتدمير بعض المحاصيل بفعل قوة صوته والتي تصل إلى 120 ديسيبل، مما يسبب حالة من الاضطراب والتوتر لدى الحيوانات في المزارع والحقول، كما يمكن أن يتسبب في موت بعض الحيوانات البرية.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن للبرق الذي يترافق مع الرعد أن يتسبب في حرائق الغابات والأشجار، وهو ما يشكل خطرًا كبيرًا على الحياة النباتية والحيوانية.

مدى دور البشر في تفاقم البروق والرعود

يثير المناخ المتغير الناتج عن الأنشطة البشرية مخاوف جديدة، بما في ذلك تفاقم الصواعق والرعود. يؤثر الغاز الكربوني والمواد الملوثة الأخرى بشكل سلبي على العواصف الرعدية، حيث يزيد من الطاقة الكهربائية في الغلاف الجوي.

يتسبب هذا في زيادة تكرار وشدة الصواعق والرعود، وهو ما يؤثر على الحياة البرية والبيئة بشكل كبير. لذلك، ينبغي على البشر أن يتحملوا مسؤولية تقليل الأنشطة البشرية الملوثة للهواء وأن يتحركوا بشكل أكثر حذرًا في تبادلاتهم مع الطبيعة.

الإجراءات الواجب اتباعها أثناء العواصف الرعدية

يجب على الجميع الانتباه للإجراءات الواجب اتباعها خلال العواصف الرعدية. ينبغي تجنب الوقوف تحت الأشجار العالية واللوحات الإعلانية وعدم ملامسة أعمدة الإنارة. كذلك، من المفضل الابتعاد عن النوافذ الزجاجية والأبواب المعدنية.

يجب ألا يتردد الأشخاص في البحث عن مأوى آمن في المباني أو السيارات خلال حدوث العواصف الرعدية. وعندما تكون هناك توقعات لحدوث عواصف رعدية، يجب على الجميع تحديد جدول زمني للتجنب من الخروج خلال تلك الفترة. بهذه الإجراءات البسيطة، يمكن للأشخاص البقاء في أمان أثناء العواصف الرعدية.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-