-->
أخر الاخبار

full moon - دورة اكتمال القمر واهميتها في حياة الانسان

full moon - دورة اكتمال القمر واهميتها في حياة الانسان
full moon cycle - دورة اكتمال القمر واهميتها في حياة الانسان

اكتمال القمر full moon

تعتبر دورة الاكتمال القمري full moon cycle من الظواهر الرائعة التي تحظى بإعجاب الكثيرين حول العالم. ومن أهم هذه المراحل القمرية هي مرحلة اكتمال قمر البدر، حيث يصبح القمر مضيئًا بالكامل ويبدو بصورة جميلة وساحرة في السماء الليلية. تستمر هذه المرحلة لمدة 3-5 ليالٍ حتى يبدأ القمر في الانتقال ببطء إلى مرحلة التناقص.

تفصيل مراحل القمر

1- المحاق: تعتبر المرحلة الأولى والنهائية للقمر، وتحدث في بداية ولادته، وفي نهاية الدورة القديمة.

2- الهلال: هو الأول منزلة للقمر، وتسمى هذه المرحلة هلالاً، حيث يكون القمر قد ابتعد عن نقطة الصعود وسلك طريقه إلى سماء نصف الكرة الأرضية.

3- الهلال الصاعد: يسمى هلالاً متنامًِا للقمر المضيء، وهو الوقت الذي يشاهد فيه الناس القمر بشكل جزئي فقط.

4- الربع الأول: تبدأ فيه المرحلة التي يصبح فيها نصف القمر المضيء مرئيًا من الأرض، وتدوم هذه المرحلة لعدة أيام.

5- تحدب الشمع: في هذه المرحلة تزداد مساحة القمر المضيء تدريجيًا، حتى يصبح القمر تقريبًا مضاء بالكامل.

6- التغييرات الدورية: تتمثل التغييرات في مساحة القمر المضيء عند رؤيته من الأرض، وتتأثر بموقع القمر بالنسبة للأرض والشمس.

7- المراحل الجيبوس: تبقى هذه المراحل لعدة أيام في دورة بين الربع والقمر الكامل، لكنها تتحدد بالثواني بدقة.

8- تتميز المراحل الأخرى: بزيادة مساحة القمر المضيء، حتى يصل إلى مرحلة القمر الكامل.

9- يمكن تحديد المرحلة التي يمر بها القمر بشكل صحيح بمعرفة القصور الأساسية عند رؤيته من الأرض.

full moon - دورة اكتمال القمر واهميتها في حياة الانسان
دورة اكتمال القمر

تتعدد المراحل التي يمر بها القمر، لكنها جميعها تعتمد على تغيرات واضحة في شكله وخصائصه، وهي تجعل من القمر جسمًا لا يخلو من الجمال والتفرد.

أهمية مراحل اكتمال القمر

تعد مراحل القمر full moon أو أطواره أكثر أهمية مما يعتقد البعض، فالقمر يمثل جزءاً أساسياً من حياة البشر وتأثيراته عليهم. يتميز القمر بظاهرة الاكتمال الذي يحدث بين الشمس والقمر ويُرى في السماء، وهذه الظاهرة تتمثل في أهمية القمر الكبرى. كما أن الاعتماد على المراحل القمرية كان مهماً في السابق، والمسلمون يستخدمون هذه المراحل في حساباتهم الزمنية مثل مواعيد الصلاة وشهرة رمضان

علاوة على ذلك، يرتبط القمر بالجوانب الروحية والنفسية بالنسبة للعديد من الشعوب والثقافات، ويُعتبر من العمق الثقافي المهم.

أطوار القمر وتغير شكله المرئي

يتغير شكل القمر المرئي من الأرض بانتظام خلال فترة الشهر. يمر القمر في مراحل مختلفة تتضمن الهلال والبدر والمحاق، حيث يتلاشى تدريجياً بعد كل مرحلة ويعود مرة أخرى ليظهر بمظهر مختلف.

يعود تحدب الشمع إلى زيادة الإضاءة، حيث يزداد القمر المضيء المرئي من الأرض في المكان الذي يظهر فيه تحديب الشمع. ويتميز قرص القمر الذي يكون مضيئًا تمامًا بالجمال والروعة بشكل خاص.

المحاق مرحلة أولى ونهائية في دورة اكتمال القمر

يقولون إن أطوار القمر هي عبارة عن المراحل التي يمر بها القمر خلال دورته القمرية، والتي تغير شكله المرئي ما بين الهلال والبدر وينتهي بالمحاق. ويعد المحاق هو المرحلة الأولى والأخيرة في دورة القمر، إذ يعمل على انطلاق دورة جديدة للقمر وانتهاء الدورة السابقة.

عند المحاق، يتوقف ظهور القمر في السماء ولا يمكن مشاهدته لبضعة أيام قبل بدء دورة جديدة. ورغم أنه يمثل نهاية دورة القمر السابقة، إلا أنه يعتبر بداية دورة القمر القادمة، فكل مرحلة في هذه الدورة لها مدتها والتي تختلف عن المرحلة الأخرى.

ثماني مراحل يمر بها القمر اثناءىفترة الاكتمال القمري

يمر القمر بثماني مراحل خلال الدورة الكاملة للقمر، حيث يتغير شكله وحجمه وسطوعه وفقاً لمراحله المختلفة:

  1. يبدأ القمر بالظهور على شكل هلال لامع ضئيل 
  2. يتعاظم حجم الهلال وسطوعه ليصبح بدراً
  3. يدخل القمر في مرحلة الانحدار والتقلص حتى يصل إلى المحاق
  4. هي مرحلة القمر الجديد والعمر الصفري للشهر القمري.
  5.  بعد ذلك يستمر القمر في الابتعاد عن مراحل القمر المختلفة.

يمكن لأي شخص متابعة تلك المراحل ومراقبتها بعناية، حتى يستطيع معرفة شكل القمر خلال كل يوم من شهره، والاطلاع على الأطوار التي يمر بها وجه القمر.

المرحلة المربعة الأولى ودوران القمر

بدأ دوران القمر في المحور الكوني حول الأرض، والذي يستمر حتى اليوم. يدور القمر حول الأرض بحركة كوكبية، وينهي دورته كل 27.322 يومًا. ويتكون دوران القمر حول الأرض من ثمانية أطوار خلال الشهر القمري.

تعتبر المرحلة المربعة الأولى هي المرحلة الثالثة من دورة القمر، وقد سميت بهذا الاسم لأن القمر يدور فيها ربع الدورة التي يصنعها حول الأرض. وفي تلك المرحلة، يظهر القمر في شكله المعروف، حيث يظهر الجزء المظلم من القمر بشكل واضح.

مرحلة المحاق وبداية الدورة القمرية الجديدة

عندما يصل القمر إلى مرحلة المحاق، فإنه يصبح غير مرئي تقريبًا بالنسبة لنا على الأرض، وهذا يشير إلى بداية دورة قمرية جديدة والعمر الصفري للشهر القمري. وعندما يتبع المحاق، نشهد مراحلًا مختلفة للقمر بما في ذلك الهلال والربعين وغيرها، حتى يصل القمر إلى مرحلة البدر.

تُظهر البدر نفسه بمنظر جميل ومشرق في الليل، وهو يشير إلى منتصف الدورة القمرية على الأرض. وبعد ذلك، ينتقل القمر إلى طور الانحسار حتى يعود مرة أخرى إلى المحاق المبدئي ليبدأ دورة جديدة. لذلك، عندما نشاهد المحاق والبدر، فإنهم يشيران إلى بداية ونهاية دورة قمرية كاملة.

مرحلة اكتمال القمر وعلاقته بين الشمس والأرض

في فترة البدر والتي يكون فيها القمر بأكمله مضيئاً تواجه الأرض أشعة الشمس المنعكسة عليه. وعندما تكون الأرض بين الشمس والقمر، يحدث خسوف القمر ويظهر القمر باللون الأحمر. وتتحرك الأرض والقمر معاً حول الشمس، وتؤثر هذه الحركة على أطوار القمر من الهلال إلى البدر والمحاق.

ويمثل هذا تغيراً في الزاوية بين اتجاه الإضاءة من الشمس وشكل القمر المظهر من الأرض. ويختلف أعلى ارتفاع للقمر في السماء وفقاً لطوره، حيث يتميز بالخفة والسطوع في الطور البدر، ويكاد يكون غير مرئي في طور المحاق.

وهذه الظواهر الجميلة وغير المسبوقة تعكس علاقة مجموعة الكواكب التي يشكلها الشمس والأرض والقمر، والتي تغري بالاستكشاف المزيد لفهمها بشكل أفضل.




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-