أخر الاخبار

4 طرق لمعاقبة طفلك العنيد دون إيذائه - الضرب فيها ممنوع

بغض النظر عن مدى حب الآباء لأطفالهم، مهما كانت علاقتهم ودية ووثيقة ومع ذلك، عندما يسيء الطفل العنيد التصرف، يجب أن يُعاقب ولكن بالطرق اللائقة ونشدد علي عدم تضمين الضرب من بين طرق تأديب الأطفال.

4 طرق لمعاقبة طفلك العنيد دون إيذائه - الضرب فيها ممنوع
4 طرق لمعاقبة طفلك العنيد دون إيذائه - الضرب فيها ممنوع

لماذا يجب عقاب الطفل العنيد

بالنسبة للعديد من العائلات، فإن مسألة التأديب والعقاب تربك الأمهات والآباء. تنمو شخصية طفلك باستمرار وتتطور بسرعة، وقد يكون من الصعب أحيانًا السيطرة علي الطفل.

هذا يتطلب من الآباء اتخاذ تدابير رادعة من اجل تأديب الطفل اذا اخطئ، ولكن البعض يغضب وربما قد يتجه نحو ضرب الطفل وتلك الطريقة في الاغلب ما تأتي بنتائج عكسية.

ليس من السهل تربية طفل عنيد، وقد يكون من الصعب تأديبه دون اللجوء إلى العنف. لحسن الحظ، هناك طرق فعالة يمكنك من خلالها معاقبة طفلك دون أن تضربه أو تؤذيه. في منشور المدونة هذا، سوف نستكشف أربع طرق لمعاقبة طفلك العنيد دون أذى جسدي.

1- طريقة الحرمان

إذا كان طفلك فظًا أو عدوانيًا أو يرفض أداء واجباته المدرسية الطريقة المثلى في معاقبة طفلك هي حرمانه من الأشياء التي يستمتع بها، مثل:

  • ممارسة ألعاب الفيديو.
  • أو الخروج مع الأصدقاء.
  • أو قضاء عطلة نهاية الأسبوع بعيدًا.

في هذه الحالة، يجب فرض العقوبة على الفور، أي بمجرد ارتكاب الطفل للخطأ التعنتي.

2- معاقبة الطفل بالاعتذار عن الخطأ

يمكن للوالدين حرمان الطفل من بعض الامتيازات دون المساس باحتياجاته الأساسية. إذا آذى طفلك أحدهم، فإن إجباره على الاعتذار يعد عقابًا مناسبًا. لأن مثل هذا السلوك هو لإقناعه بالاعتذار لذلك الشخص.

غالبًا ما يكون من الصعب إقناع الطفل بالاعتذار. لهذا، يجب عليك إجباره على الاعتذار وإعلامه بعواقب إيذاء الأشخاص من حوله في المرة القادمة

3- تأديب طفلك بقرأة قصة او كتاب كعقاب

هذه الطريقة من أعظم وأروع أشكال العقاب للأطفال. إذا كان طفلك مشاكساً أو مسببًا للمتاعب. من الأفضل إعطائه قصة ليقرأها وحثه على الانتهاء منها. من الأفضل اختيار قصة تعكس بعض السلوكيات المماثلة التي يؤديها طفلك غالبًا مع التأكيد على العواقب الوخيمة لتلك السلوكيات.

غالبًا ما تحتوي القصص التي عليهم قرأتها اثناء فترت المعاقبة على قصص ودروس يمكن للأطفال الاستفادة منها. بالإضافة إلى ذلك، قد تحتوي هذه القصص على العديد من المشاكل التي قد يواجهها الاطفال. وقد يمنحه ذلك الفرصة للتعلم وفهم كيفية التغلب على مشكلاته الشخصية.

4. تجاهل نشاطهم

غالبًا ما يتسم الأطفال بفرط نشاطهم، والذي يمكن أن يكون مصدر إزعاج في بعض الأحيان. أنسب حل وأفضل عقوبة لمثل هذه الحالات هو تجاهلها.

4 طرق لمعاقبة طفلك العنيد دون إيذائه - الضرب فيها ممنوع
تجاهل نشاط الطفل

  • يمكننا أن نشرح له في المرحلة الأولى أنه إذا استمر بهذه الطريقة لم نعد نتحدث معه.
  • وفي المرحلة الثانية يمكننا ترك الطفل وحده في الغرفة ونتجاهله حتى يهدأ. لذا علينا ان نحاول أن نشرح له سبب الغضب ومدى السلوك غير اللائق لهدوئه.

الطريقة الصحيحة لعقاب الاطفال

1- لا تلجأ إلى العقاب الجسدي: إن ضرب الطفل لن يعلمه الدرس الصحيح وقد يتركه يشعر بالخوف والارتباك. بدلًا من ذلك، حاول أن تشرح لماذا كان سلوكهم خاطئًا وكيف يمكنهم تصحيحه.

2- لا تصرخ قد يكون الصراخ في وجه الطفل مخيفًا ويجعله يشعر وكأنه يتعرض للهجوم. على الرغم من أنها قد تبدو طريقة سهلة لجذب الانتباه، إلا أنها قد تزيد المشكلة سوءًا على المدى الطويل.

3. لا تعاقب طفلك بالعزلة: أن تكون وحيدًا، خاصة عندما يكون الطفل مرتبكًا أو مستاءًا، يمكن أن يجعله يشعر بالعزلة والأسوأ. بدلاً من ذلك، حاول التحدث معهم بهدوء حول ما حدث ومساعدتهم على فهم سبب سلوكهم الخاطئ.

4. لا تستخدم التهديدات أو الرشاوى في معاقبة الطفل: إن تهديد الطفل بالانضباط أو رشوته بالمكافآت ليست أدوات فعالة لتعليم الأطفال الصواب من الخطأ. قد تعمل على المدى القصير، لكنها لن تساعد طفلك على تعلم السلوك المناسب على المدى الطويل.

5. احترم طفلك: أظهر لطفلك أنك تحترم مشاعره وآرائه من خلال الاستماع إلى ما يقوله والرد بهدوء وصبر. سيساعد ذلك في بناء الثقة بينك وبين طفلك، مما يسهل عليك تعليمهم السلوك السليم في المستقبل.

لماذا الضرب ممنوع منعا باتا

4 طرق لمعاقبة طفلك العنيد دون إيذائه - الضرب فيها ممنوع
مخاطر استخدام الضرب مع الاطفال

ضرب طفلك ممنوع تمامًا، بغض النظر عن مستوى الإساءة أو سوء السلوك. تذكر دائمًا أن استخدام القوة البدنية سيغرس في الطفل الشعور بأن (الأقوى دائمًا على حق). العقاب البدني متأصل أيضًا في ذاكرة الإنسان، مما يتسبب في عدم الثقة بالنفس وبالآخرين.

يثبت علماء النفس أن الأطفال المصابون ينشأ لديهم الخوف من العقاب دون أن يدركوا خطورة أفعالهم. هذه النقطة مهمة جدا. الغرض من العقوبة ليس إيذاء الطفل أو إرباكه أو ترهيبه. بدلاً من ذلك، يعتمد بشكل أساسي على التأثيرات التعليمية والتأديبية.

ومن اللافت للنظر انه في اليابان على سبيل المثال يمنع منعا باتا معاقبة الطفل الذي لم يبلغ من العمر ثلاث سنوات مهما كان نوعا العقاب

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-