أخر الاخبار

قصة السفينة آر إم إس تايتنك الحقيقية وهي تغرق تحت المحيط


لقد كانت قصة غرق سفينة التايتنك تحت الماء مأساة بكل معنى الكلمة، والتي وقعت فيِ مساء الرابع عشر إلى صباح الخامس عشر من أبريل من عامِ 1912م.

خلال غرق السفينة آر إم إس تيتانيك في أعماق المحيط توفي 1514 شخص من إجمالي 2223 شخص كانوا على متنها.

قصة السفينة آر إم إس تايتنك الحقيقية وهي تغرق تحت المحيط


قصة غرق سفينة التايتنك الحقيقة بالمحيط

كان من بين المسافرين على متن السفينة بعض الأشخاص الأكثر ثراء في العالم، ومئات من المهاجرين الإيرلنديين والبريطانيين و الإسكندنافيين الذين سافروا بحثا عن حياة أفضل.


صنع سفينة التايتنك


في الولايات المتحدة الأمريكية تم تصميم الشكل الهندسي لسفينة التيتانيك وصعنها بحيث تكون على أكبر قدر من الرفاهية والراحة.

كانت تحتوي على صالة رياضية ومسبح ومكتبة ومطعم خر إلى جانب عدد كبير من القمرات من أجل المسافرين من الدرجة الأولى.

أما عن مسافرين الدرجات الأخرى فلم تكن لديهم هذه الرفاهيات.


كانت السفينة تيتانيك أيضا مزودة بأحدث تكنولوجيا و وسائل أمان متطورة.

لكن بالرغم من ذلك نتيجة لعدم الإلتزام الكامل بالقوانين في هذا العصر لم يكن هناك سوى 1178 من أطواق النجاة، ويعد هذا أقل من نصف عدد المسافرين على هذه الرحلة الافتتاحية وثلث القدرة الإجمالية للسفينة.


لحظة غرق سفينة تايتنك الحقيقة


عندما بدأت أخر رحلة لسفينة تايتانيك متجهة إلى إنجلترا ثم وصلت إلى فرنسا ثم إلى إيرلندا، ومن هناك بدأت الرحلة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.


لكن سرعان ما انتهى الأمر  لأن السفينة اصطدمت بجبل جليدي وتسبب هذا الاصطدام في تصدع السفينة فبداءت تغرق تحت المحيط.

في البداية غرق الجزء الأمامي من السفينة، ثم ارتفع الجزء الخلفي منها.

لتبدأ رحلة الغرق لسفينة التايتنك لمدة 2:30 ساعة حيث نزلت إلى قاع المحيط بشكل تدريجي.


من هم الناجين من سفينة تايتنك


عندما بدأت آر إم إس تايتنك بالغرق تم نقل المئات من الركاب وبعض من طاقم السفينة إلى قوارب الإنقاذ، والتي لم يتم تعبئة أي منها بالعدد الأقصى.


في حادث التايتنك توفي عدد كبير من الرجال نظرا لقاعدة الإنقاذ القائلة بأن النساء والأطفال يجب إنقاذهم أولا.

قبل الساعة الثانية وعشرين دقيقةمن صباح يوم الخامس عشر من أبريل من عام ألف و تسعمئة و إثنا عشر، كانت السفينة آر إم إس تيتانيك قد انقسمت إلى نصفين وغرقت في المحيط.

بينما لا يزال المئات من الأشخاص علي متنها، أما من استطاع البقاء على سطح البحر فقد ماتوا من انخفاض حرارة أجسامهم.


تم إنقاذ القليل منهم باستخدام قوارب الإنقاذ، مرت عدة ساعات حتى ظهرت سفينة أخرى وانقظت 1097 شخصا.


انتشار خبر غرق سفينة تيتانيك حول العالم


كان غرق تايتانيك قد أثار مشاعر الجميع حول العالم وأغضبهم وذلك نظرا للعدد الكبير من الذين توفوا، ونظرا للأخطاء المرتكبة خلال هذا الحادث.

لقد أدت التحقيقات التي تمت في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية إلى ضرورة تنفيذ عدد من التحسينات الهامة في مجال الأمان البحري.


تم مساعدة الكثير ممن بقوا على قيد الحياة بعدما فقدوا كل ما يملكون في هذه المأساة، وذلك بفضل تبرعات قد جمعت لهم.


سبب غرق سفينة التايتنك تحت اعماق المحيط


تم توجيه اصابع الإتهام نحو مالك السفينة بأنه جبان بعدما ترك السفينة مبكرا وحكم عليه طوال الحياة بأن يوصم بأنهُ قاتل.

لأنه هو من أجبر قبطان السفينة على زيادة السرعة من أجل الوصول قبل الموعد المحدد مما أدى لاحقا إلى استضام السفينة بالجبل الجليدي.

قصة السفينة آر إم إس تايتنك الحقيقية وهي تغرق تحت المحيط

أما عن بقايا سفينة تايتنك فكانت مفقودة لوقت طويل تحت الماء، ولكن عثر عليها في 1 من سبتمبر من عام 1985، في أعماق المحيط الأطلنطي جهة الشمال على عمق 3784 م تحت الماء.


بفضل هذا الاكتشاف تم استرجاع الآف الأغراض من أعماق البحر وعرضها في عدد من المتاحف حول العالم، وربما تكون سفينة تايتانيك هي السفينة الأكثر شهرة في التاريخ.


ويمكننا تذكرها دائما بفضل عدد من الكتب والأغاني والأفلام والعروض المستوحى من تلك المأساة.


الناجين من غرق سفينة التيتانيك 




1- رواية المرأة التي نجت بحياتها

كانت الشركة المصنعة لسفينة تايتانيك قد تسببت في حادثين آخرين، وهذا في حالة ال سفينتي أولومبي (كوبري-تانيك)، كانت امرأة أرجنتينية قد نجت بحياتها من الرحلات الثلاثة وهي فيولا ياسو التي كانت تعمل كنادلة على السفن الثلاثة.


  • في عام ألف و تسعمئة و إحدى عشر كانت السفينة أولمبيك قد تعرضت لحادث ولكن لحسن الحظ لم يمت أحد.


  • وفي سنة ألف وتسعمئة و15 كانت على متن بريت انك والتي انفجرت بفعل لغم حراري مما أدى إلى أضرار جسيمة في السفينة وعليه غارقة السفينة ولكنها ناجت أيضا على الرغم من هذا كله على مدار 35 عام استمرت هذه المرأة في العمل على السفن.


  • وفي عام ألف و تسعمئة و إثنا عشر غرقت سفينة تايتانيك ولكن هذه المرأة نجت بالإضافة إلى آخرين في هذه الليلة الباردة والمخيفة.

حتى عام ألف وتسعمئة و50 حينما تقاعدت لدى بلوغها 63 عام من العمر، ثم توفيت وهي تبلغ من العمر 84 عاما.


2- حكاية الياباني الذي تعرض للإهانة


كان (له صابوني هوسونو)، هو الياباني الوحيد على متن تايتانيك، فقد كان يعمل لصالح حكومة بلاده.

وعندما غرقت السفينة صعد على أحد قوارب الإنقاذ والتي كانت مخصصة للنساء والأطفال فقط، وعندما تم اكتشاف حكايته أصبح وتم انتقاده بشدة في بلاده.

لقد استمر صابوني في التعرض للإهانة بشكل كبير حتى ظهر فيلم تايتانيك للنور، وكان هذا الرجل قد توفي، وعلى الرغم من ذلك استغلت عائلته هذه الفرصة من أجل إرسال رسالة اعتذار للعامة عما بدر منه.


3- القصة الحقيقية عن صالة كبار الشخصيات؟

لقد كانت تايتانيك من السفن القليلة التي تحتوي على مسبح يبلغ طوله 10 م وعرضه 4 م، على متن تايتانيك كان هناك مسبح كبير.


كما كانت الدرجة الأولى على متن السفينة تحتوي على "صالة رياضية، وملعب سكواتش، ودورة مياه تركية، ومقهى على سطح السفينة، ومطعم، ومناطق مخصصة للتدخين، والقراءة والاسترخاء فحسب".

هذا إلى جانب مناطق أخرى مزينة بأثاث مبهر.


4- القصة حول أصغر الركاب عمرا

توفيت هذه الناجية من السفينة في مايو من عام ألف وتسعمئة و99 وهي تبلغ من العمر 97 عاماً تدعى (ميل بناري)، وكانت تبلغ من العمر ثلاثة أشهر عندما غرقت السفينة.


لقد كانت أصغر الركاب عمرا على متن السفينة في ذلك الحين كانت تسافر مع شقيقها الأكبر، الذين كانوا قد باعوا ما يمتلكون من إنكلترا وأرادوا امتلاك متجر لبيع التبغ في الولايات المتحدة الأمريكية إلا أن والدها قد توفي في الحادث.

وكان على العائلة العودة إلى إنجلترا.


5- قصة المكسيكي الذي كان على متن تايتانيك.

بين الركاب على متن السفينة كان هناك مكسيكي واحد وهو النائب (مانويل أو شورت)، والذي كان قد ذهب إلى باريس في زيارة.

في لحظة الغرق كان هذا السياسي المكسيكي قد ترك مكانه لراكبة، شرحت له أن زوجها وابنها ينتظرها في نيويورك.

وكان كل ما يطلبه مانويل في المقابل هو زيارة زوجته في فيراكروز وتفسير ما حدث لها وبالفعل مات في حادث الغرق واستمرت تلك المرأة في زيارة الزوجة مانويل حتى عام ألف وتسعمئة و24.

لمدة إثنا عشر عاما، في هذا الوقت اعترفت تلك المرأة أنها لم يكن لها زوج أو ابن على الإطلاق.


5- قصة تنبأ أحدهم ب غرق تيتانيك.

قبل 14 عام مأساة تايتانيك كتب مورجان روبرتس رواية بعنوان غرق تايتان وهي رواية خيالية عن غرق السفينة الأكبر حجما في العالم بعد اصطدامها بجبل جليدي في شمال المحيط الأطلنطي في ليلة باردة من ليالي أبريل.


كانت السفينة في الرواية باسمي تايتان وكانت تشبه تايتانك كثيرا حتى في تصميمها، حتى إن ما حدث لها كان تقريبا ذات الشيء، لذلك هناك الكثيرون ممن يتساءلون إذا كانت مجرد صدفة أم أنها النبوءة.


لماذا لا يمكن إخراج تايتانيك من المياه


يتساءل البعض لماذا لا يمكن استخراج تايتانيك؟ من أعماق المحيط ثم وضعها في متحف ما؟، وهو الأمر الذي قد يدر ربحا كبيرا.


إلا أن بقايا تايتانيك لا يمكن إخراجها من البحر لأن هذه البقايا في حالة متدهورة، وبمجرد محاولة إخراجها سوف تنهار تماما.

هذا بالإضافة إلى أن الخبراء قد أفادوا أنه بحلول عام 2030 سوف تكون تايتانك قد اختفت من تحت المحيط، أما المذهل في الأمر فهو أنهم عندما عثروا على السفينة في عام ألف وتسعمئة وخمسة وثمانون كانت في حالة جيدة إلى حد ما.

قصة السفينة آر إم إس تايتنك الحقيقية وهي تغرق تحت المحيط

وذلك نظرا لأنها في الأعماق مع قلة الضوء والضغط الشديد كان المكان حيث تقبع السفينة مكانا مثاليا ليعيش داخله العديد من الكائنات الحية.

وهو الأمر الذي يبطئ من عملية تآكلها ولكن تغير كل هذا منذ سنوات عديدة، وذلك عندما بدأت بعض البكتيريا في التسبب في تآكل معدن السفينة.


والغريب في الأمر هو أن هذه البكتيريا لم يتم اكتشافها من قبل، فهي بكتيريا مجهولة تأكل تايتانيك محولة إياها إلى مجرد خردة ونفايات.

وشيئا فشيئا سوف تتحلل تماما. هذا هو السبب الذي يجعل استخراج التايتانيك مستحيلا.


والآن وقد عرفت هذا كله يا صديقي حول سفينة تايتنك الحقيقية وهي تغرق ما هو رأيك؟ إن هذا مذهل، أليس كذلك؟ شاركني بهذا بالأسفل بالتعليقات. هذا كل شيء لليوم إلى اللقاء وشكرا على القراءة مع السلامة.


تعتبر RMS Titanic واحدة من أكثر السفن شهرة في التاريخ. كان غرقها في عام 1912 مأساة لا تزال تتردد حتى اليوم. في منشور المدونة هذا، شاركنا القصة الحقيقية لما حدث عندما غرقت تيتانيك تحت المحيط. نأمل من خلال مشاركة هذه القصة أن نتمكن من مساعدة الآخرين على فهم أهمية السلامة في البحر. شكرا لقرائتك.




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-